المرأة في التراث اللغوي : صوت الأنثى بين الموت و الحياة -الحلقة 3-
مرّ بنا في حلقة سابقة أنّ ضمير المرأة المؤنث عرف تهميشا أثناء صوغِ المصطلح في العلوم اللغوي ، منها النحو و البلاغة ، و ظهر ذلك في تحيُّزِ العلماء الذكور لضميرهم المذكر الذي اعطوه أخطر قسمة في الوجود اللغوي ، و هو اللفظ عماد اللغة ، و تركوا المعنى لضمير المؤنث الذي لا يعدو أن يك...

المهربون التنمويون العدد 3 : الــمــؤامـــرة الصـــامـــــتـــــة
بحلول العيد والعام الجديد 2015 مدينة بوجدور ببشرها وشجرها وحجرها تقول .. بأي حال عدت يا عيد بما مضى أم لأمـر فيك تجديد ، أسئلة كبرى وتحديات يطرحها إقليم التحدي على أبناءه من المنتخبين والفاعلين السياسيين .متى سينتهي مسلسل تراجيديا “الطفكة ” ومتى سيتحقق الحلم البوجدوري و الذي هو ...

محمد الجوادي – كونت “فلاندرز”!
سوف لا أكترث لفيلم “الناصر صلاح الدين”، فلقد ضحي بالحقيقة ليس فقط في سبيل الخط الدرامي للأحداث، إنما لسبب لا أجد له محلاً من الأمانة، ربما، يجب لندرك لماذا حدث هذا ألا نتجاهل توقيت كتابته، عندما كانت الحرب التي شنها “عبد الناصر” في منتصف الستينيات علي الإسلاميين في ذروة النقطة، ...

المرأة في التراث اللغوي: الخفّة و الثقل \ الصوت و المعنى الحلقة (2)
1) الخفة و الثقل~تحيلنا ثنائية الخفة و الثقل على تصوُّرٍ اكثر تحيُّزٍ لصالح ضمير الرجل المذكّر، يظهر هذا بجلاء عندما نبحثُ في التعليلات التي يقدّمُها بعض النحاة لكثير من الظواهر النحوية ، فهذا السجستاني يقول ( اعلم أنّ المذكّرَ أخفُّ من المؤنّث؛ لأنّ التذكير قبل المؤنث، فلذلك صُ...

المهربون التنمويون 2: الخبرة المحلية بين الاستعباد والاستبعاد
تفاعلا مع النقاش العمومي حول مسارات الفعل التنموي بإقليم بوجدور، وفي إطار سبر أغوار هذا الفعل، والتفتيش عن مكامن الخلل والاختلال به ، سنخصص هذا العدد من سلسلة مقالتنا للحديث عن الخبرة المحلية وضرورة تثمينها، بالنظر إلى كون المورد البشري هو الثروة الحقيقية للأمم ، وما التنمية سوى...

أزمات قطر الجديدة بالمغرب
فى سبق صحفى يحسب لصحيفة الخليج الالكترونية السعودية التى أعتادت التميز فى التحليل و متابعة الاحداث، و الانفراد و السبق بنشر أهم الاخبار ليس بالمملكة العربية السعودية وحدها و لا بدول الخليج العربى فقط بل بمنطقة الشرق الاوسط بأكمله، طرحت الصحيفة مؤخرا موضوعا هام يعكس لنا زوايا كثي...

سانتا كلوز .. مسيح الشيوعية!
في البداية أحب أن أؤكد أنه من الحماقة أن يجعل الإنسان من نفسه غرفة انتظار لهدية من أحد ، فحيوانات الحقل فقط هي التي تنفق أعمارها في الدوران في العتمة ، واختبارات السيد ، من أجل مائدة مؤجلة قد يجود بها وقد!~كما أحب أن أؤكد أن الإنسان هو السيد وفيه ينطوي العالم الأكبر ، كما قال عل...


الأولى \"\" 11 12 13 14 15 16 \"\" الأخيرة