أضيف في 9 يوليوز 2017 الساعة 13:58


لإدريسي: التدخلات الأمنية العنيفة تؤكد وجود قوة تجر إلى الوراء


أخبارك24

تتوالى ردود الأفعال، المنددة بالتدخل الأمني العنيف في حق العشرات من الحقوقيين، الذين نظموا وقفة احتجاجية، أمس السبت، تضامنا مع معتقلي حراك الريف أمام البرلمان المغربي.

عبد الصمد الإدريسي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، والنائب البرلماني السابق، اعتبر في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” أن التدخل الأمني العنيف في حق المحتجين “غير مبرر”.

الإدريسي، اتهم جهات لم يسميها، بنسف الجهود، التي يتم بذلها من أجل إنهاء حالة الاحتقان في الريف، وقال: “يتأكد أنه بعد كل مبادرة تأتي قوة جذب إلى الوراء”، قبل أن يستدل على ذلك بـ “كلام الملك في المجلس الوزاري، ثم كلام العثماني في حواره التلفزي”، وما تلاها من تدخلات أمنية عنيفة.

وتابع: “بعد اللقاء الحواري، الذي جمع الأستاذ الرميد مع الجمعيات الحقوقية يأتي تدخل عنيف غير مبرر”.

واعتبر الإدريسي أن اعتداء الأمن على المحتجين يطرح سؤال الحكامة الأمنية من جديد، وعدة أسئلة حول من يتخذ القرار الأمني؟، ومن يسائل الأجهزة الأمنية؟، وكيف السبيل لبسط الرقابة عليها؟

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الباجي قايد السبسي رئيسا لتونس..فاز بنسبة 55 بالمائة مقابل 44 بالمائة للمرزوقي
الملك سيقوم بزيارة خاصة لتركيا الإثنين المقبل
الجزائر تحضر البوليساريو عسكريا والجيش المغربي يراقب عن كثب
دبلوماسي موريتاني: المنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمراكش مناسبة كبيرة وحفل حقوقي كبير حقق نجاحا كبيرا
سفير أمريكي: المخطط المغربي للطاقة الشمسية يعتبر أفضل المخططات في العالم
إنتخاب حمد الناصر رئيسا للبرلمان التونسي عن حزب “نداء تونس”
الملك محمد السادس سيقوم بزيارة رسمية إلى جمهورية الصين الشعبية (بلاغ)
امبركة بوعيدة: القمة العالمية لريادة الأعمال تجاوزت الأهداف المسطرة بشكل كبير
اختتام أشغال الدورة الخامسة للقمة العالمية لريادة الأعمال بمراكش
المنتدى العالمي لحقوق الإنسان يناقش التحديات الحقوقية بالمغرب